زراعة القرفة الصينية؛ 5 خطوات للحصول على شجرة كاسيا

زراعة القرفة الصينية؛ 5 خطوات للحصول على شجرة كاسيا

زراعة القرفة الصينية؛ وهي من التوابل الرائعة متعددة الاستخدام، التي يمكن زراعتها في المنزل داخل أواني ذات تصريف جيد للزراعة حيث يؤثر عليها الظروف المناخية.

زراعة القرفة الصينية (Cinnamon)، تنتمي القرفة الصينية الكاسيا إلى عائلة “Lauraceae” واسمها النباتي العلمي “Cinnamomum cassia”، وتزرع في الصين في مناطق واسعة، وتتميز هذه الشجرة بأنها معمرة، وتنمو في المناخات الحارة جداً، واللاستوائية على وجه الخصوص، ويستخدم اللحاء الداخلي للقرفة كتوابل ويمكن أن يصل ارتفاع هذه الشجرة إلى 6 إلى 15 مترًا عند نموها الكامل، عليها طلب في الأسواق المحلية، كذلك في الأسواق الدولية نظرًا لفوائدها الصحية المتعددة التي تجعلها واسعة الاستخدام.


تاريخ زراعة القرفة الصينية

القرفة الصينية شجرة ذات فائدة طبية وصحية كثيرة، وهي دائمة الخضرة كانت نشأتها الأولى في جنوب الصين، حيث تزرع في مناطق واسعة هناك، بناءً على دراسة الخصائص البيولوجية، وتحديد النمو للقرفة الصينية، وفحص الجودة لها، وخصائص الحصاد والمعالجة، فقد ثبت أن إدخال وزراعة القرفة الصينية (سيناموموم كاسيل) ممكن في المناطق شبه الاستوائية الجنوبية، مثل الوديان على طول نهر اليانغتسي في الجزء الجنوبي من محافظة سيتشوان في الصين.

“شاهد أيضاً: زراعة الذرة


دول تشتهر بزراعة القرفة الصينية

لقد نشأت القرفة الصينية في الصين، حيث وجدت بكثرة في جنوب الصين، وانتشرت زراعتها بشكل واسع وسريع في المناطق الجنوبية من الصين، ومنها انتقلت إلى العديد من الدول الآسيوية، التي لها نفس الظروف المناخية لجنوب الصين؛ ونذكر هنا بعض الدول التي تشتهر بزراعة القرفة الصينية:

دول الجنوب الآسيوي، وجنوب شرق آسيا وهي:

  • الهند.
  • إندونيسيا.
  • لاوس.
  • ماليزيا.
  • تايلاند.
  • فيتنام.

وقت زراعة القرفة الصينية

وقت زراعة القرفة الصينية
وقت زراعة القرفة الصينية

يستخدم لحاء القرفة الصينية الداخلي كنوع من أنواع التوابل والبهارات التي لها قيمة غذائية صحية عالية جداً، ويكون وقت زراعتها المناسب في الربيع، أو في الأول من فصل الخريف، فهذا هو المناخ والطقس الذي يحتاجه هذا النبات للنمو بشكل جيد، وشجرة القرفة الصينية معمرة، حيث يتم وضع بذورها في التربة في فصل الصيف خاصة في شهري سبتمبر وأكتوبر، كما يمكن زراعتها مع بداية الخريف، وفي بعض الدول والمناخات المناسبة تزرع القرفة الصينية طوال العام.

“اقرأ أيضاً: زراعة الذرة البيضاء


التربة المناسبة لزراعة القرفة الصينية

التربة المناسبة لزراعة القرفة الصينية
التربة المناسبة لزراعة القرفة الصينية

التربة المناسبة لزراعة القرفة الصينية هي التربة الرملية التي لها تصريف جيد للماء، ويمكن خلط التربة في الأصيص لزراعتها بكمية كبيرة من البيرلايت، حيث أن القرفة الصينية تحب التربة الحمضية بين 4.5 و5.5، لهذا يفضل أن تضع في تربة الزراعة بعضاً من الطحالب، من أجل الوصل إلى درجة الحموضة المطلوبة، ويفضل زرع نبات القرفة أو بذوره في الأول من نوفمبر (بداية الخريف)، ولا يمكن أن تنمو القرفة الصينية في تربة مشبعة تماماً بالماء.

“اطلع على: زراعة نبات سيسالبينيا


مراقد زراعة القرفة الصينية

سيناموموم كاسيا أو القرفة الصينية هي شجرة دائمة الخضرة يصل ارتفاعها إلى 20 مترًا، يمكن أن يصل قطر العمود المستقيم الأسطواني إلى 70 سم، ويعتبر هذا النبات من النباتات الاستوائية التي تنمو في الهواء الطلق في دول خط الاستواء، وهي من الشجر المستديم، حيث أنها تنمو بشكل تلقائي إذا قطع جزء من هذه الشجرة،  حيث تزرع القرفة الصينية في حقول، لأنها تنمو كأشجار، فإذا زرعت نحو 4.000 من شجر القرفة الصينية في حقل، فمن الممكن أن تحصل على حوالي 45 أو 68 كجم من أعواد القرفة، كي تحصل على حصاد جيد من هذه الشجرة، فيجب عليك أن تقوم بتقليم براعمها بشكل دائم وقريبة من الأرض، وهذا بدوره يسمح للشجرة أن تنمو وتظهر وكأنها شجيرة منخفضة الارتفاع، وكثيفة لها أغصان كثيرة سميكة رفيعة.

“يمكن أن تقرأ: زراعة القرنبيط


خطوات زراعة القرفة الصينية

إذا كنت تفكر في زراعة شجرة القرفة الصينية الخاصة بك، فعليك أن تضع في اعتبارك أن جميع أشجار القرفة موطنها الأصلي ونشأتها في المناطق الاستوائية، لذا توجد مجموعة من خطوات زراعة القرفة الصينية عليك اتباعها؛ ونذكرها هنا:

  1. ابحث عن قطعة ومساحة من الأرض تقع في بقعة مشمس، وخطط لزراعة القرفة الصينية دائماً في الربيع، أو في أوائل الخريف، حيث يجب زراعتها في مكان تملؤه أشعة الشمس (على الأقل تغمره الشمس حوالي اثني عشر (12 ساعة)، ساعة في اليوم)، لابد من ألا تقل مساحة قطعة المراقد لزراعة القرفة عن حوالي أربعة أقدام طول في عرض أربعة أقدام.
  2. اصنع حفرة في قطعة الأرض التي اخترتها لمرقد شجرة القرفة، واحفرها نحو قدم.
  3. املأ المرقد بخليط مناسب من طمي رملي ذو تصريف جيد، أواملأه مزيج التأصيص بإضافة كمية كثيرة من البيرلايت، ويحب نبات القرفة تربة لها درجة حموضة ما بين 4.5 و5.5، لذا يفضل وضع الطحالب في الخليط إذا احتاج الأمر من أجل الوصول إلى درجة الحموضة (pH) المناسبة.
  4. زرع النباتات أو البذور: إذا أردت زراعة شجرة قرفة صينية صغيرة من المشتل، عليك فك كرة الجذر، ووضع الشجرة الصغيرة في حفرة المرقد التي صنعتها، واعمل على تغطيتها بالتربة، أما إذا أردت إنبات بذور القرفة، عليك ملء الحفرة في البداية، ومن ثم ادفن البذور وغطيها بالتراب بمقدار نصف بوصة تحت السطح.
  5. قم بتسميد المرقد: في حالة الزراعة، عليك وضع سمادًا بطيء الإنبات، أو طبقة قليلة من السماد العضوي وذلك قريباً من قاعدة النبات، وهذا ما نسميه الضمادة الجانبية، عزيزي يمكنك تخطي وترك هذه الخطوة، ولكن عليك التسميد في وقت لاحق إذا قمت بزراعة البذور.

ري شجرة القرفة الصينية

ري شجرة القرفة الصينية
ري شجرة القرفة الصينية

لا تتطلب شجرة القرفة الصينية عناية مكثفة عند زراعتها، ولكن يجب عمل حفراً مناسبة وجيدة للري، وتروى هذه الشجرة كل يومين إلى ثلاثة أيام تقريبًا خلال فصل الصيف بالكامل، ولكنها تروى نحو أربعة إلى ست مرات خلال الفترة المتبقية من العام.

“شاهد كذلك: زراعة نبات الكالنت


الأسئلة الشائعة حول زراعة القرفة الصينية

تكثر الأسئلة الشائعة، فهذه الشجرة المعمرة التي لها الكثير والعديد من الفوائد الصحية والطبية لها شعبية كبيرة، ويريد معظم الناس زرع شجرتها، للانتفاع بفوائدها كنكهة للطعام عند الطهي، أو لشربها لأغراض كثيرة، من بينها تخفيف الوزن، والمساعدة في حرق الدهون؛ ونذكر هنا بعض الأسئلة الشائعة حول زراعة القرفة الصينية:

ما هي فوائد القرفة الصينية؟

  1. غنية ومليئة بمضادات الأكسدة
  2. قد تقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب أو السكتة الدماغية.
  3. القرفة غنية بخصائصها المضادة للالتهابات.
  4. تخفض مستويات السكر في الدم.
  5. أحد مكونات الطبخ الهندي.

هل القرفة الصينية مضرة؟

إن كل شيء إن زاد عن الحد المعقول والمسموح به، يتحول لشيء ضده، لذا فإن كثرة استخدامها وشربها، قد يؤدي إلى حدوث سيولة في الدم، وهذا بسبب احتوائها على مادة تعالج تخثر الدم.

يمكن زراعة نبات القرفة الصينية في المنزل، وهو من التوابل الرائعة عديدة الاستخدام، ويزداد الطلب بشكل كبير على القرفة في الأسواق العالمية والمحلية، وهذا يرجع للفوائد العظيمة التي تتمتع بها القرفة، وهذه الفوائد تجعلها مفضلة ومميزة عن غيرها من أنواع البهارات ويمكن استخدام إصيصات، أو أواني ذات تصريف جيد لزراعة القرفة الصينية في المنزل، حيث أن الظروف المناخية لها تأثير كبير في نموها. لذا إليك كيفية غرسها وحصادها والعناية بها في 5 خطوات.

90%
رائع
تقييم زراعة القرفة الصينية

زراعة القرفة الصينية، شجرة الكاسيا المتعددة الاستخدامات ذات الفوائد الطبية التي تجعلها مرغوبة ومطلوبة من الجميع، كما أنها واحدة من أشهر التوابل خاصة في الهند.

  • سهولة الزراعة
  • سهولة الري
  • سهولة العناية والتسميد
  • Design

ما هو تقييمك لمقال زراعة القرفة الصينية

454 مشاهدة
فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الآن

إنضم لقناتنا على تيليجرام