زراعة ديسيديوم تاكسوديوم؛ تعرف على أبرز 5 خطوات لكيفية إنبات بذور ونمو شتلات سرو المستنقعات

Cultivation of Decidium Taxidium trees

زراعة أشجار ديسيديوم تاكسوديوم، تتطلب توفر المياه والتربة الرطبة، فهي من أشجار الزينة التي تنمو على ضفاف الأنهار والمستنقعات لتنمو كأشجار عملاقة ملفتة للانتباه.

من أبرز الأشجار العملاقة المعمرة التي تعد من أشجار الزينة التي تزرع في العديد من الحدائق العامة حول العالم، تتميز زراعة ديسيديوم تاكسوديوم (Decidium Taxidium) بالنمو البطيء، رغم كونها تعتبر من الأشجار الضخمة ذات العمر الطويل الذي يعود لسنين موغلة في القدم. تعتبر أشجار تاكسيديوم واحدة من الأنواع الصنويرية النفضية الدائمة الخضرة ، حيث أن أوراق التاكسيديوم إبرية خضراء.

تحتاج زراعة ديسيديوم تاكسيديوم مساحة واسعة، فقد يصل ارتفاع الشجرة إلى 125 قدم، كما يبلغ قطر جذعها 3-6 أقدام. ما هي أبرز متطلبات زراعة شجرة تاكسيديوم الضخمة؟


تاريخ زراعة ديسيديوم تاكسوديوم

يعتبر جنوب شرق الولايات المتحدة الأمريكية هو الموطن الأصلي لزراعة أشجار ديسيديوم تاكسوديوم، فقد اختيرت شجرة السرو الأصلع الشجرة الرسمية لولاية لويزيانا عام 1963م. يوجد بعض الأشجار إلى يزيد عمرها عن 1700 عام بالقرب من نهر المسيسيبي. كما يزرع في عدة ولايات ضمن الولايات المتحدة العديد من أشجار التاكسيديوم بأعمار كبيرة .

اكتشفت شجرة تاكسيديوم تشير عدد حلقاتها إلى 605 سنة قبل الميلاد، حيث تحتل المرتبة التاسعة بين أقدم شجرة في العالم. كما اكتشف عام 2012م بعض الغواصون غابة شجر السرو تحت الماء بالقرب من ساحل ألاباما. والتي يشير عمرها إلى ما يقارب 50000 عام.  زرعت إحدى أقدم أنواع سرو أصلع في قارة أوربا في القرن العشرين في فرنسا، كما زرعت أيضًا في القرن الثامن عشر في حديقة شاتو دي رامبو جنوب غرب باريس.

أبرز معلومات شجرة تاكسيديوم ديسيديوم
الاسم العلمي تاكسيديوم ديسيديوم Taxodium distichum
الأسماء الشائعة السرو الأصلع، السرو الأبيض، السرو المستنقع، السرو الأحمر بمياه المد، السرو الأحمر، السرو الخليجي
العائلة صنوبرية نفضية
ظهور المحاريط شهر أبريل (نيسان)
نضوج البذور شهر أكتوبر (تشرين الأول)

“تعرف على: زراعة زهرة الأسنان المقطوعة


المناطق التي تشتهر بزراعة السرو الأصلع

زراعة السرو الأصلع
زراعة السرو الأصلع

تعد الولايات المتحدة الأمريكية أكثر الأماكن زراعة لأشجار تاكسيديوم، فهي تشكل موطنها الأول، لذلك تزرع في عدة ولايات جنوب شرق أمريكا، وفي جنوب كندا. أصبحت زراعة تاكسيديوم من الأشجار الشائعة الزراعة في أوربا وفي آسيا، حيث زرعت بعض أشجار تاكسيديوم في شمال شرق إنكلترا. وفي فرنسا.

“اقرأ كذلك: زراعة شجرة التمارك


وقت زراعة ديسيديوم تاكسوديوم

أشجار تكسيديوم هي أشجار أحادية المسكن، تتشكل المخاريط الذكرية والأنثوية بالقرب من الأفرع الصغير، حيث يتم إنتاج المخاريط على الشجرة في شهر أبريل (نيسان)، في حين تنضج البذور في أكتوبر (تشرين الأول)، ويتم التلقيح في أوائل الشتاء.

تذرع بذور التاكسيديوم المعالجة بشكل مسبق في فصل الربيع، أما البذور غير المعالجة فتذرع في الخريف. كما تذرع شتلات ديسيديوم التاكسيديوم بعد عام من زراعة البذور عندما يصل طول الشتلات لحوالي 75-100سم.

“اطلع على: زراعة شجيرة زيتون الشاي


متطلبات زراعة سرو المستنقعات

زراعة سرو المستنقعات
زراعة سرو المستنقعات

تتطلب زراعة أشجار التاكسديوم العملاقة اختيار الموقع الصحيح لتنمو الأشجار بنجاح وتعيش لفترة طويلة، من أهم متطلبات زراعة التاكسيديوم:

كمية الضوء المناسبة لزراعة السرو الأصلع

ينمو شجر السرو الأبيض في ضوء الشمس الكامل، وفي أماكن الظل الجزئي، حيث تحتاج هذه الأشجار للضوء حتى تنمو بشكل جيد وسريع. كما أن الحجم الكبير الذي يمكن أن تصل إليه الشجرة يحتاج لموقع كبير تصل إليه الشمس.

التربة الملائمة لزراعة ديسيديوم تاكسيديوم

تنمو شجرة التاكسيديوم في مجموعة متنوعة من التربة، سواء كانت رطبة أم جافة، أو مستنقعية أو مالحة. إلا أن Decidium Taxidium trees تنمو بصورة أفضل في التربة الرطبة جيدة التصريف، كما أنها تعيش في التربة الحمضية والمحايدة والقلوية وفي التربة الخفيفة (الرملية) والثقيلة (الطينية) والمتوسطة (الطفيلية). كما أن التاكسيديوم تنمو في التربة المالحة.

ري أشجار السرو المستنقع

تعرف أشجار سرو المستنقعات بالنمو الجيد في المستنقعات وأماكن تجمع المياه، لذلك يفضل زراعة هذه الأشجار على ضفاف الأنهار، أو في أماكن تكون تربتها رطبة بشكل كبير، بحيث يمكن للنظام الشجري الجذري للشجرة أن يؤمن المياه الدائمة. أما في حال زراعتها بأماكن غير رطبة يجب سقايتها بشكل مستمر ومنتظم.

تجدر الإشارة إلى أن الموطن الأصلي لزراعة التاكسيديوم هي المناخات الرطبة التي يتراوح فيها هطول الأمطار السنوي.

المناخ الملائم لزراعة السرو الأبيض

تنمو أشجار تاكسيديوم بصورة أفضل في المناخات الدافئة،كما يمكن لأشجار التاكسيديوم الكبيرة تحمل العيش في المناطق الباردة، لكن البرد يعيق نمو الشتلات التي تحتاج لمتطلبات محددة.

من الجدير بالذكر أن أشجار ديسيديوم تاكسيديوم الكبيرة تتحمل التلوث الجوي، وكذلك الجفاف.
“أقرأ أيضاً عن: زراعة شجرة التاماريلو

الأدوات المستخدمة في زراعة أشجار Decidium Taxidium

تحتاج لزراعة بذور وشتلات التاكسيديوم إلى توفر مجموعة من الأدوات المساعدة التي تسهل عملية الزراعة، مثل:

  1. مجرفة أو شوكة.
  2. أداة حادة.
  3. مرش مياه.
  4. مقياس لحموضة التربة.
  5. صواني لزراعة البذور.
  6. تربة زراعة جيدة.

“اقرأ المزيد عن: زراعة التمر الهندي ”


زراعة ديسيديوم تاكسوديوم

طريقة زراعة تاكسيديوم
طريقة زراعة تاكسيديوم

أشجار السرو الأصلع أحادية المسكن، تنضج الذكور والإناث من البراعم في موسم واحد من البراعم التي تشكلت في العام السابق. والتي تساعد في إنبات الأشجار من خلال البذور المتشكلة. كما يتم زرع أشجار ديسيديوم تاكسيديوم بواسطة الشتلات والعقل أو من التكاثر الخضري التلقائي للشجرة:

زراعة ديسيديوم تاكسيديوم بواسطة البذور

تنضج مخاريط السرو الأبيض في فصل الشتاء وتبدو واضحة مع تغير ألوان أوراق الشجر المتساقطة، تنفصل المخاريط بعد النضج بشكل غير منظم، وتنفصل القشور وتسقط على الأرض أو في مستنقعات المياه، إلا أنه  في كثير من الأحيان تلتقطها السناجب (Squirrels). أما ما يتبقى من بذور قد تجرفه المياه أو الرياح لتعتبر أهم وسيلة لنشر البذور بشكل تلقائي، أما عند الرغبة بزراعة بذور تاكسيديوم عليك القيام بجمع البذور الجيدة واتباع الخطوات الآتية لزرعها:

  1. التقسيم الطبقي للبذور بتعريضها للتبريد الرطب لمدة لا تقل عن 60 يوم.
  2. أحفر حفرة في الأرض أو جهز صواني الزراعة بتربة جيدة ومناسبة لإنبات البذور.
  3. أدفن البذور في التربة.
  4. ضع طبقة رقيقة من التربة فوق البذور.
  5. اسقي البذور المزروعة بكمية من المياه.
  6. ضع الصواني في مكان مشمس وحافظ على رطوبة التربة.

زراعة ديسيديوم تاكسوديوم بواسطة الشتلات

عند التفكير بزراعة ديسيديوم تاكسوديوم من الشتلات يمكن الحصول على الشتلات إما بشرائها من المشتل أو بالحصول على الشتلات من الغابات التي تزرع فيها الأشجار العملاقة، حيث تنبت الكثير من البذور في الطحالب الرطبة بشكل تلقائي لتنمو شتلات جيدة. لزراعة الشتلات أتبع الخطوات الآتية:

  1. اختر شتلات جيدة بأوراق خضراء.
  2. أحفر حفرة في تربة الحديقة أو على ضفاف الجدول.
  3. ضع الشتلة في الحفرة.
  4. أغمر الجذور بالتربة المناسبة.
  5. اسقي الشتلة بكمية كافية من المياه.

قد يصل ارتفاع الشتلة عادة إلى 75-100سم خلال العام الأول.

تجدر الإشارة إلى أن السرو الأصلع أحد أنواع الصنوبر القليلة التي تنبت من براعم تنمو من جذوع الأشجار الصغيرة، إلا أنها لاتنمو بشكل جيد.

“شاهد كذلك: زراعة أشجار العرعر تايلور


الأسئلة الشائعة حول زراعة ديسيديوم تاكسوديوم

من أهم الأسئلة التي يطرحها الآخرون حول زراعة أشجار تاكسيديوم:

هل تنمو أشجار تاكسيديوم بسرعة؟

  تنمو أشجار التاكسيديوم بمعدل يعتبر سريع نوعا ما، حيث يصارتفاعها إلى حوالي 40-50 قدم خلال 15-25 عام. كما سكون معدل نموها أسرع في التربة الرطبة جيدة التصريف.  

ما هي أفضل شجرة تزرع في التربة الرطية؟

تعد شجرة تاكسيديوم من افضل أنواع الأشجار ملائمة للزراعة في التربة الرطبة.

زراعة ديسيديوم تاكسوديوم، تعتمد على توفر المياه والتربة الرطبة جيدة التصريف، وتعد من أجمل أشجار الزينة التي تزرع في الحدائق العامة كونها تتميز بضخامتها وعمرها الطويل الذي يتجاوز الكثير من السنوات..

فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الأن