زراعة أقحوان المروج الشائع؛ تعرف على كيفية زراعه ورعاية الأقحوان في 5 خطوات

Cultivation of common meadow chrysanthemums

تُعد أزهار الأقحوان من نباتات الزينة الأكثر انتشاراً على مستوى العالم.سنتعرف على طرق وخطوات زراعة أقحوان المروج الشائع، ومتطلبات الزراعة، وكيفية رعايته.

ينتمي أقحوان المروج الشائع (Leucanthemum vulgare) إلى جنس الأقحوان وهو من الفصيلة النجمية وموطنها الأصلي هو آسيا وأوروبا. يضم هذا الجنس أنواع كثيرة تختلف في الشكل وهو من أزهار الزينة، ويتميز الزهر بلونه الأبيض، وتتميز بذورها بأنها مغطاة.

يمكن زراعة أقحوان المروج الشائع (chrysanthemum) في الأصص وأحواض الزرع والحدائق وتنتشر زراعته بشكل كبير على جانبي الطرق، كما يمكن زراعته في المنزل.

“اقرأ أيضاً عن: زراعة الأوركيد


أبرز 3 حقائق عن نبات أقحوان المروج الشائع

عُرفت عن هذه الزهرة (زهرة أقحوان المروج الشائع) بعض الحقائق التي تميزها وأبرز تلك الحقائق هي أنها:

  1. تجلب الفراشات والنحل.
  2. على النقيض يخاف منها الغزلان.
  3. يمكن زراعتها لحماية حدائق وبساتين العسل في المناطق التي يكثر بها الغزلان.

موطن زراعة أقحوان المروج الشائع

تنتشر زهرة الاقحوان عامة في أوروبا وبعض المناطق بقارة آسيا، هذه المناطق هي الموطن الأصلي لزراعة زهرة أقحوان المروج الشائع.

“تعرف على: زراعة البرتقال من البذور


موعد زراعة زهور الأقحوان الشائع

موعد زراعة زهور الأقحوان
موعد زراعة زهور الأقحوان

تزرع بذور الأقحوان عادة في بداية فصل الربيع بعد التأكد من انتهاء الصقيع الربيعي والطقس قارس البرودة. أما بالنسبة للزراعة باستخدام القصاصات، فيمكن زراعته في أي وقت بعيداً عن أوقات الصقيع والطقس البارد.

يمكن أن ينمو الأقحوان في المناطق الجافة والحارة، ولكن تجنب الشتاء القارص، يمكنك نقل الأحواض في أماكن داخلية للحفاظ على حياة النبات.

متطلبات زراعه أقحوان المروج الشائع

يتميز أقحوان المروج الشائع بأنه مقاوم للحرارة والجفاف.

التربة المناسبة لزراعة أقحوان المروج.

يمكن لأقحوان المروج الشائع أن ينمو بأي تربة؛ رملية كانت أو جيرية أو طميية أو طينية، ولكن يجب أن تتمتع بالخصائص الآتية:

  • تكون جيدة التصريف.
  • أن تكون رطبة دائماً.
  • أن تكون فضفاضة.
  • أن تكون خصبة، غنية بالدبال.
  • أن تكون مصفوفة جيداً.

موقع الزراعة

تنمو هذه الزهرة في أشعة الشمس الكاملة، حيث يكون النمو جيداً عند التعرض للشمس الكاملة كل يوم من (6: 8) ساعات على الأقل، كما أنه له القدرة على تحمل عوامل الحرارة والجفاف.

يفضل رش نشارة خشب حول النباتات النجمية لحماية النظام الجذري للنبات في المناطق التي يتساقط بها الثلوج.

“اطلع على: زراعة الزينيا


إكثار الأقحوانيات النجمية

يمكن إكثار هذه الزهور بأكثر من طريقة اعتماداً على نوع الزهرة (flower) والموقع الجغرافي لمكانك.

خطوات زراعة أقحوان المروج الشائع في الحديقة

لإنبات هذه الزهور من بذورها، ينبغي عليك اتباع الخطوات الآتية:

تجهيز التربة

لتجهيز التربة لزراعة الأقحوانات عليك القيام بما يأتي:

  • احرث الأرض حرثاً عميقاً.
  • عرضها للشمس الكاملة.
  • أزل الأعشاب الضارة منها.
  • سمد التربة بسماد قاعدي بنسبة 1: 1 أو 1: 2.

غرس البذور

بعد عملية تجهيز التربة للزراعة، تأتي مرحلة غرس البذور وتتم على خطوات كالآتي:

  1. اصنع حفر على أبعاد (30: 50 سم) بعمق (7: 8 سم).
  2. ضع السماد بالحفر.
  3. ضع مجموعة من البذور في كل حفرة.

اضغط عليها جيداً، واسقها بالماء.

لا يحب أقحوان المروج الشائع التشبع بالمياه.

زراعة الأقحوان في أصيص

زراعة الأقحوان في أصيص
زراعة الأقحوان في أصيص

بعد تجهيز التربة كما سبق، تعرف على كيفية الإنبات في خطوات كما يلي:

  1. احضر أصص ذات أحجام مناسبة بعمق مناسب.
  2. ضع بها خليط التسميد مع التربة.
  3. اغرس البذور على عمق حوالي 7 سم.
  4. غطِ البذور جيداً نوعاً ما بالخليط.
  5. اسقِ أصص الإقحوانات.
  6. ضع الأصص بموقع مشمس.
    يمكن إكثار نباتات الأقحوان بالانقسامات من القصاصات (العقل).

“شاهد: زراعة جذور السوسن


تسميد الأقحوان

يُخلط الغذاء الطبيعي بالتربة أثناء الزرع، ثم يُضاف مسحوق العظام فقط كل ثلاثة أشهر أو سماد صناعي يحتوي على نسبة قليلة من النيتروجين.

يمكن إضافة المزيد من الغذاء بعد قطع الجذع قليلاً أثناء فصل الخريف. لكن انتبه الإفراط في التسميد قد يُسبب فرط نمو الجزع والأوراق وقلة إنتاج الزهور.

أدوات زراعة الأقحوان

التربة المناسبة لزراعة أقحوان المروج.
التربة المناسبة لزراعة أقحوان المروج.

يمكن أن تساعد هذه الأدوات في عملية الزرع

  • فأس.
  • محراث.
  • أداة الري.
  • الأصص.
  • مقص أو سكين حاد.

:تعرف على: زراعة الشوفان


تُعد زراعة أقحوان المروج الشائع من الزراعات البسيطة التي لا تحتاج مجهود كبير أو رعاية خاصة. ذكرنا عنه العديد من الحقائق التي تجعله اهتمام الكثير من البستانيين وأرباب بعض الصناعات. فهي زهرة برية معمرة، غالباً ما توجد في الأراضي العشبية ومروج الزهور البرية. يمكن أن تستعمر في كثير من الأحيان الأرض المفتوحة إذا ما تُرك لها العنان في أرض خصبة.

اترك رد