زراعة أفوكادو هاس؛ 6 خطوات لغرس الشتلات ومتطلباتها

Hass avocado cultivation

تنتشر زراعة أفوكادو هاس في أمريكا الوسطى وأمريكا الجنوبية وهو من أشهر أصناف الأفوكادو، فكيف يمكن زراعة أفوكادو هاس من الشتلات؟ وما متطلبات الزراعة؟

يُعد أفوكادو هاس أشهر أصناف الأفوكادو، حيث يمثل نسبة 80% من الأفوكادو الذي يتم بيعه حول العالم، ولا يوجد أفضل من زراعة أفوكادو هاس في المنزل، والحصول على ثمار الأفوكادو الناضجة، علاوة على شكلها الكثيف؛ فهي من النباتات دائمة الخضرة التزري تمتلك أوراق لامعة جلدية ولها شكل يشبه الأوردة.

قد يصل ارتفاع الشجرة إلى 7 أقدام عند زراعتها في حاوية زراعية أو 30 قدم عند زراعتها في الأرض مباشرة، وتمتلك ثمرة هاس الأفوكادو علي قشرة خضراء اللون.

بمجرد جنيها تتحول إلى اللون الأسود أو الأرجواني الداكن، وهي ثمار غنية جدًا بالعناصر الغذائية ويتراوح وزنها من بين 200 حتى 300 جرام، فلنتعرف على أهم 6 خطوات لغرس الشتلات ومتطلباتها.


تاريخ زراعة أفوكادو هاس

للشجرة تاريخ عريق، فبالرغم على أنها زُرعت بالصدفة، لكنها نالت إعجاب الكثيرين وانتشرت سريعًا حول العالم.

يُذكر أن قبل انتشار هذا النوع، كان فويرتي أفوكادو من أكثر الأصناف المحببة للناس وخاصة في المكسيك وأمريكا الوسطى وبعدها أنتقل فويرتي إلى الولايات المتحدة في مطلع القرن العشرين.

كما يُقال إن هناك ساعي بريد وعالم زراعي مبتدئ يدعي ردولف هاس اشتري عدد من شتلات فويرتي أفوكادو، وبعدما قام بزراعتها، انتظر كثيرًا حتى يؤتي بالثمار، ولكن الشجرة لم تثمر، وبعد فترة طويلة أثمرت الشجرة فاكهة غريبة الشكل.

فهي متعرجة وخشنة على عكس شكل فويرتي أفوكادو المُعتاد، وبعدها حصل هاس على براءة اختراع ثمرة هاس الأفوكادو عام 1935م، وظلت شجرة هاس تنتج ثمارًا حتى شاخت وماتت عام 2002م.


متطلبات زراعة شجرة هاس الأفوكادو

شجرة هاس الأفوكادو
شجرة هاس الأفوكادو

تحتاج الشجرة إلى عدد من المتطلبات من أجل إنتاج ثمارًا ذات جودة عالية مثل الوقت المناسب للزراعة ودرجة الحرارة والمكان المناسب والتربة التي ينبغي غرس شتلات الأفوكادو فيها:

  • أفضل وقت لزراعة شجرة هاس الأفوكادو:

طبقًا لوزارة الزراعة الأمريكية، فيمكن زراعة الشجرة في المناطق الدافئة مثل جنوب كاليفورنيا، ولا يمكنها تحمل درجات الحرارة شديدة البرودة.

يفضل زراعتها في درجات حرارة تتراوح ما بين 60 حتى 80 درجة فهرنهايت، ومع تقدم عُمر الشجرة يمكن أن تتحمل درجات الحرارة التي تصل إلى 28 درجة. لذلك أفضل وقت لزراعة شجرة هاس الأفوكادو هو عندما يكون التربة دافئة، وذلك يكون ما بين مارس ويونيو.

  • أفضل مكان لزراعة ثمار هاس الأفوكادو:

تفضل أشجار الأفوكادو النمو أسفل ضوء الشمس الساطع المباشر، حيث تحتاج إلى ست ساعات على الأقل من الشمس يوميًا، ويمكن أن تتحمل الظل ولكن كلما زادت فترة تعرضها للشمس كلما كان أفضل، كما يفضل أن يكون مكان الزراعة محمي من الرياح.

  • التربة المناسبة لزراعة شجرة هاس الأفوكادو:

تُعتبر التربة الفضفاضة الطفلية أو الرملية التربة المفضلة لهاس الأفوكادو وتجنب التربة الطينية الثقيلة، على أن يكون معدل حموضة التربة لا يزيد عن 6.5، وينبغي أن تعلم جيدًا أن جذور هاس الأفوكادو جذور حساسة كثيرًا فلا ينبغي أن تعرضها إلى الرطوبة الزائدة حتى لا تتعفن الجذور.

اقرأ أيضًا عن:”زراعة نباتات الدافني


خطوات زراعة هاس الأفوكادو من الشتلات

زراعة هاس الأفوكادو من الشتلات
زراعة هاس الأفوكادو من الشتلات

لزراعة أفوكادو هاس، ينبغي شراء شتلات هاس الأفوكادو من مشتل موثوق به، فلا يمكن أبدا زراعتها من ثمرة أفوكادو تم شراؤها من المتجر، ولزراعتها من الشتلات ينبغي اتباع أهم 6 خطوات لغرس الشتلات:

  1. أحفر حفرة قطرها ثلاثة أضعاف قطر وعاء الشتلات وعمقها 3 أو 4 مرات القطر.
  2. قم بإزالة أي حشائش ضارة من الحفرة.
  3. أخرج شتلات الأفوكادو برفق.
  4. قم بوضع الشتلات في الحفرة بحيث يكون كرة الجذر (Root ball) أعلى قليلاً من مستوى التربة المحيطة.
  5. قم بملء الحفرة والضغط على التربة برفق.
  6. أسقى التربة.
لا تزرع شجرة الأفوكادو في أعماق كبير؛ وذلك لأن جذورها ضحلة.

ري شجرة الأفوكادو هاس

الأفوكادو هاس
الأفوكادو هاس
في أول أسبوع من الزراعة ستحتاج إلى ري الشجرة كل يومين أو كل ثلاثة أيام بما يقرب من 2 إلى 5 جالونات من الماء في كل مرة.
مع العلم أن بعد الري قد تحتاج أن تتركها لكي تجف حتى عمق من 2 إلى 4 بوصة من سطح التربة قبل الري مرة أخرى.
بعد ذلك يمكن سقيها بمعدل مرتين أسبوعيًا، وبعد مرور عام من الزراعة يمكن سقيها مرة واحدة فقط أسبوعيًا، ويمكن زيادة كمية الماء إلى 10 جالونات لكل بوصة، ولكن ينبغي تقليل الري في موسم الأمطار.

تسميد شجرة الأفوكادو هاس

تحتاج الشجرة إلى نوعين من الأسمدة، النوع الأول وهو التقليدي الذي يتكون من النيتروجين والفوسفور والبوتاسيوم، أما النوع الثاني الذي تحتاجه أن يتكون من عنصر الزنك والبورون؛ بالإضافة إلى عنصري الكالسيوم والكبريت للتربة.

يمكن وضع حوالي 20 رطل من الجبس فوق التربة، حيث يوفر الجبس عنصري الكالسيوم والكبريت للتربة؛ حيث يزيد الكالسيوم من قدرة الشجرة على امتصاص العناصر الغذائية الأخرى من التربة وتحفيز نمو الجذر ويحسن الجبس أيضًا من خواص التربة الحمضية والطينية.

ينصح باستخدام سماد 21-0-0 في شهر فبراير ومايو وأغسطس، ويتم وضعه كالآتي:

  • 1 رطل من النيتروجين في العام الأول.
  • 2 رطل في العام الثاني والعام الثالث.
  • 3 أرطال في العام الرابع.
  • يمكن زيادة السماد عند نضوج الشجرة؛ حيث يمكن وضع سماد قدره نصف رطل لكل بوصة.
يمكنك معرفة إذا كان عنصر الزنك ناقص في شجرتك عند وجود بقع صفراء على أوراقها، أما إذا كانت أوراق الشجرة شاحبة أو صفراء اللون، فهذا يدل على نقص النيتروجين.

اطلع أيضًا على:”كيفية زراعة بذور الجاكرندا


الأسئلة الشائعة حول زراعة أفوكادو هاس

ما المدة المستغرقة في إنتاج الثمار؟

تحتاج الشجرة من 6 إلى 13 عامًا لإنتاج الثمار.

ما الفرق بين هاس الأفوكادو والأفوكادو العادي؟

لا فرق في طريقة الزراعة لكلا الصنفين، ولكن هناك بعض الفروقات في السعرات الحرارية ونسبة الدهون، فهاس الافوكادو يحتوي على نسبة دهون أعلى من الأفوكادو العادي.

كم تنتج أشجار الأفوكادو سنويًا؟

تنتج أشجار الأفوكادو في المتوسط حوالي 150 ثمرة في السنة، بإجمالي 60 رطلاً، ولكن يمكن أن تنتج لما يصل الـ500 ثمرة في عام واحد، وذلك يرجع لطريقة العناية بالشجرة.

بالطبع إذا كنت تمتلك حديقة منزلية أو حقل زراعي ينبغي أن تخوض تجربة زراعة أفوكادو هاس من الشتلات، فإنبات الشجرة من الممارسات السهلة والبسيطة.

83%
رائع
تقييم زراعة أفوكادو هاس

تشتهر شجرة هاس الأفوكادو في جنوب ولاية كاليفرونيا، فهي من الاشجار المثمرة وتنتج ما يقرب من 150 ثمرة أفوكادو سنويًا ممتلئة يالعناصر الغذائية والزيوت الصحية اللذيذة.

  • سهولة الزراعة
  • سهولة العناية
  • جودة الثمار
  • سرعة الإنتاج

ما رأيك في زراعة أفوكادو هاس؟

اترك رد