صدأ الأوراق في النبات

صدأ الأوراق في النبات

فهرس المحتويات1 ما هو مرض صدأ الأوراق؟2 أسباب صدأ الأوراق3 أعراض مرض صدأ الأوراق4 طرق مكافحة صدأ الأوراق5 الوقت الملائم لرش المبيدات الفطرية مرض صدأ الأوراق هو واحد من أمراض الصدأ.

مرض صدأ الأوراق هو واحد من أمراض الصدأ الثلاث التي تصيب النباتات، وهو من الأمراض المعروفة منذ القدم والقادرة على تدمير محاصيل بأكملها. وخصوصًا محاصيل القمح التي تعتبر المادة الرئيسية في الغذاء. لذلك يجب علينا معرفة ما هو مرض الصدأ؟ وما هي أسباب صدأ الأوراق؟ وكذلك كيف هي أعراض صدأ الأوراق؟ وما هي طرق مكافحة صدأ الأوراق؟ وأيضًا دورة حياة المسبب وطرق العدوى والانتشار؟ وكيفية الحد أو التقليل منها؟ سنجيب عن جميع هذه الأسئلة فيما يلي:

ما هو مرض صدأ الأوراق؟

صدأ الأوراق هو مرض نباتي فطري يسببه العامل الممرض Ruccinia triticina وهو يمثل آفة على القمح بشكل رئيسي، وبشكل خفيف على بعض أصناف الشعير والتريتيك، وبعض أصناف عشب الماعز.

ويعتبر أحد أمراض الصدأ الثلاث وهي صدأ الساق وصدأ الأوراق والصدأ المخطط.

دورة حياة فطريات الصدأ

في دورة حياة فطريات الصدأ بعض التعقيد، حيث تتطلب دورة حياتها، مضيفين مختلفين من النباتات، وهما المضيف الاقتصادي والمضيف البديل، فيكون القمح هو المضيف الاقتصادي دائمًا أما المضيف البديل فغالبًا ما يكون عشبًا أو نباتًا أصليًا، وقد حددت مجموعة مختلفة من النباتات كمضيفة بديلة لصدأ الأوراق ومنها الحرمل وشقائق النعمان. أما عن تطور المرض، فإن المرض يتطور بسرعة على القمح، وذلك بسبب العدوى الذاتية حيث تصيب الأبواغ نفس النبات التي تخرج منه، لذلك تسمى هذه المرحلة بمرحلة التكرار.

اقرأ أيضًا: مكافحة آفات الحبوب المخزونة

أسباب صدأ الأوراق

فترات الندى الطويلة من أسباب صدأ الأوراق

 

هنالك ظروف ملائمة لتكون الصدأ وتطوره في النبات، ونذكر منها :

  • فترات الندى الطويلة والماء المتبقي من الأمطار على سطح الورقة.
  • مع درجة الحرارة المناسبة لإنبات الأبواغ وتطور المرض والتي تتراوح من 59 – 71 درجة فهرنهايت.
  • وكذلك العدوى السريعة داخل الحقل بانتشار الجراثيم المتطايرة من الأبواغ، والتي تكتمل خلال 6-8 ساعات في الظروف الملائمة لتطور المرض، وتنتج الأبواغ المسببة للعدوى خلال7 إلى 10 أيام.
  • ويمكن أن ينتقل مرض الصدأ أيضًا بواسطة الرياح، فعندما تهب الريح تحمل الأبواغ (spores) إلى حقول أخرى.
  • كذلك يمكن حدوث الصدأ الشديد للأصناف الحساسة بعد الصدأ الأولي ب 30 إلى 40 يوم.

اقرأ أيضًا: عشبة رجل الحمامة

أعراض مرض صدأ الأوراق

صدأ الأوراق

يبدأ ظهور المرض من أسفل النبات ويتجه إلى الأعلى ويكون على شكل:

بقع ذات لون أصفر بيضاوي تتطور لتصبح بثور برتقالية اللون على سطح الورقة، أو يمكن أن تكون على الحشائش والمظلات. يمكن إزالتها بسهولة لتنتثر منا الجراثيم على شكل غبار برتقالي، وعند تقدم المرض تتحول هذه البثور البرتقالية إلى اللون الأسود أو يمكن أن تكون مزيج من اللونين الأسود والبرتقالي.

اقرأ أيضًا: عشبةالفراسيون الأبيض

طرق مكافحة صدأ الأوراق

تكمن طرق مكافحة صدأ الأوراق في وسائل الوقاية وأساليب العلاج وتتجلى في:

  • زراعة الأصناف المقاومة للصدأ.
  • وأيضًا التخلص من بقايا المواسم السابقة والأعشاب بالحراثة، أو مبيدات الأعشاب.
  • كذلك استخدام المبيدات الفطرية في الأوقات المناسبة.
  • مع تناوب في زراعة المحاصيل، وذلك لأن المرض يخص مضيفات معينة.
  • يفيد أيضًا توفر الكشافة الميدانية لمعرفة المرض وتشخيصه قبل خروجه عن السيطرة.
  • ويمكن إجراء عمليات قطع القش، وبالتالي التقليل من أضرار الإصابة، والاستفادة من هذا القش كأعلاف للماشية، كون بثور الصدأ مادة غير سامة للحيوانات المجترة، إلا أنها يمكن أن تتسبب بمشاكل في الجهاز التنفسي عند الخيول.

اقرأ أيضًا: عشبة النجيل الزاحف

الوقت الملائم لرش المبيدات الفطرية

بما أن مرض صدأ الأوراق يظهر من أسفل النبات إلى الأعلى فيجب رشه بالمبيدات الفطرية قبل وصول العدوى إلى ورقة العلم المسؤولة بنسبة 70 بالمئة عن انتاج الحبوب، لذلك يجب عدم التبكير أو التأخر برش المبيدات الفطرية، فيكون الرش الأمثل بين طلوع الورقة الأخيرة وطلوع الرأس الكامل، لذلك فإن الرش بعد الإزهار يكون متأخر لاحتمال إصابة ورقة العلم، ويمكن أن يكون الرش مبكرًا إذا كانت العدوى شديدة على الأوراق السفلية. تحمي المبيدات الفطرية المحاصيل لمدة أسبوعين أو ثلاثة أسابيع.

بهذا نكون قد أعطينا إجابات عن جميع الأسئلة المطروحة في البداية من التعريف بمرض الصدأ، وأسباب صدأ الأوراق. وكيف هي أعراض صدأ الأوراق؟ وما هي طرق مكافحة صدأ الأوراق؟ وما هي دورة حياة المسبب؟ وطرق العدوى والانتشار وكيفية الحد أو التقليل منها.

1259 مشاهدة
فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الآن

إنضم لقناتنا على تيليجرام